أعلان الهيدر

الخميس، 28 فبراير 2019

الرئيسية خمس نقابات بقطاع التربية الوطنية تدعو لإضراب وطني لأربعة أيام ابتداء من الإثنين المقبل

خمس نقابات بقطاع التربية الوطنية تدعو لإضراب وطني لأربعة أيام ابتداء من الإثنين المقبل

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});


أعلن التنسيق النقابي للنقابات التعليمية عن دخوله في إضراب وطني لأربعة أيام قابلة للتمديد خلال شهر مارس المقبل، مع أشكال إحتجاجية وصفها بـ”غير المسبوقة” بالعاصمة الرباط.
وأوضح التنسيق النقابي المكون من خمس نقابات تعليمية وهي النقابة الوطنية للتعليم CDT/ الجامعة الحرة للتعليم UGTM/ النقابة الوطنية للتعليم FDT/ الجامعة الوطنية للتعليم UMT/ الجامعة الوطنية للتعليم FNE، في بيانها، أنه يعتزم الدخول في إضراب أيام 4 و5 و6 و7 من شهر مارس، احتجاجاً على “سياسة الآذان الصماء التي تجابه بها الحكومة ووزارة التربية الوطنية النضالات الحضارية والمسؤولة لجميع الفئات المناضلة.

وعبر بيان التنسيق النقابي عن “تضامنه المطلق مع ضحايا النظامين 2003/1985 وأساتذة الزنزانة 9 والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد والأساتذة المقصيين من خارج السلم، وكذا الإدارة التربوية وأطر التوجيه والتخطيط، المكلفين خارج إطارهم الأصلي وغيرهم، مع تجديد الدعوة للاستجابة الفورية والشاملة لكل المطالب العامة والمشتركة والفئوية”.

ووصف البيان المشترك الحوار بأنه “استهتار غير مسؤول لمسؤولي وزارة التربية الوطنية بالمطالب العادلة والمشروعة لجميع الفئات التعليمية المتضررة، حيث قرر التنسيق النقابي الدخول في معارك نضالية غير مسبوقة في تاريخ الوظيفة العمومية ستنطلق بداية مارس 2019″، بحسب لغة البيان.

ودعت النقابات وزارة التربية الوطنية لـ”التجاوب الإيجابي مع نضالات موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات وذلك بفتح حوار جدي ومعقول يفضي إلى استرجاع كافة حقوقهم المسلوبة”، مع تأكيدهم على أن “الترقية وتغيير الإطار لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، هو حق مكتسب وليس مطلبا على اعتبار أن جميع موظفي التعليم قبل 27 دجنبر 2015 تمت ترقيتهم وتغيير إطارهم بناء على الشهادة، واحتجاجات اليوم تروم فقط الإبقاء على هذا الحق تكريسا للمبدأ الدستوري المتعلق بالمساواة وتكافؤ الفرص بين جميع الموظفين والموظفات”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.