أعلان الهيدر

الأربعاء، 27 مايو 2020

الرئيسية دينـاميـة السـكان وتـوزيعهـم

دينـاميـة السـكان وتـوزيعهـم



دينـاميـة السـكان وتـوزيعهـم

         تمهيد إشكالي:
                    يعيش سكان العالم دينامية (حركة) نشيطة جدا في الزمـان والمكـان.
-  فأين تتجلـى هـذه الديناميـة؟
-       وكيف يتكاثر ويتوزع سكان العالم؟
І - يعرف العالم تزايدا سكانيا يختلف حسب البلدان:
         1 ـ أسباب الانفجار الديمغرافي :
         عرف العالم نموا سكانيا سريعا خلال القرن العشرين، حيث أدى التقدم الحاصل في المستوى المعيشي وتطور الميدان الصحي إلى ارتفاع في نسبة المواليد وانخفاض في نسبة الوفيات، وبالتالي إلى "إنفجار ديمغرافي".
                  2 ـ الاختلافات في الوضع السكاني:
         بمجموعة الدول المتقدمة تعرف نسبة الولادات و نسبة الوفيات انخفاضا مستمرا، مما يؤدي إلى انخفاض كبير في نسبة التكاثر الطبيعي.
         أما بمجموعة الدول السائرة في طريق النمو فترتفع نسبة الولادات، وتنخفض نسبة الوفيات، مما يؤدي إلى ارتفاع كبير في نسبة التكاثر الطبيعي.

ІІ - يعرف العالم اختلافا في توزيع السكان، وتزايدا في نسبة التمدين:       
         1 ـ توزيع السكان العالم:  
 يرجع اختلاف توزيع السكان بالعالم لعدة عوامل، منها:
         عوامل تاريخية: كقدم التعمير واستمرار الهجرات.
عوامل اقتصادية: كالتقدم في الميدان الصناعي ومجال النقل.
عوامل سياسية: تتعلق بإرادة الطبقة الحاكمة في تنمية منطقة معينة على حساب باقي مناطق البلاد.
         عوامل طبيعية: مرتبطة بنوع المناخ والتضاريس وتنوع الموارد المائية والطبيعية.
                   2 ـ يعرف العالم تزايدا سريعا في مجال التمدين :
أدت العوامل الاقتصادية والاجتماعية إلى ارتفاع عدد سكان المدن، وتختلف دول العالم حسب نسبة التمدن، فهناك:
 مجموعة الدول المتقدمة التي تعرف نسبة كبيرة في التمدين (أكثر من 70%)، ومجموعة الدول السائرة في طريق النمو التي تعرف نسبة تمدين متوسطة أو ضعيفة (أقل من 50%).
        
خاتمـة :  
يعرف العالم حركة نشيطة تؤدي إلى تطور بعض الدول بينما تعوق تطور دول أخرى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.